توقع استقالة مدير منظمة التجارة العالمية في ظل ركود الاقتصاد العالمي

النسخة المصغرة
هناك "إجماعاً" واضحاً على أن المرشح لتولي زمام الأمور في منظمة التجارة العالمية يجب ألا يأتي من "قوة اقتصادية كبرى"

من المتوقع أن تعلن منظمة التجارة العالمية اليوم الخميس، عن مغادرة مديرها العام البرازيلي روبرتو ازيفيدو منصبه قبل نهاية ولايته في 2021.

وقال كيث روكويل، المتحدث باسم المنظمة لفرانس برس، إنّ "منظمة التجارة العالمية ستصدر إعلانا بالخصوص عقب اجتماع لرؤساء البعثات الخميس. حتى ذلك الحين، لن يصدر عن أمانة المنظمة أي تعليق".

وأكد عدد من الدبلوماسيين لوكالة فرانس برس أنه تم استدعاؤهم على عجل للمشاركة في اجتماع الخميس حول "مسائل إدارية ملحة"، وقال العديد منهم إنهم يفهمون أن مستقبل أزيفيدو على رأس المنظمة سيكون على جدول الأعمال.

وقالت منظمة التجارة العالمية الشهر الماضي، إنه من المتوقع أن تسجل التجارة العالمية التي تضررت بالفعل من التوترات التجارية والشكوك المتصلة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، "انخفاضاً من رقم مزدوج في حجم التجارة" في جميع المناطق تقريباً هذا العام.

وفي الوقت نفسه، تعاني المنظمة التي تضم 164 عضواً من أزمة بالفعل منذ ما قبل تفشي الجائحة، مع احتدام النزاعات التجارية فيما دفعت الولايات المتحدة برئاسة دونالد ترامب باتجاه إدخال إصلاحات جذرية عليها.

وإذا استقال أزيفيدو قبل الأوان، فمن المرجح أن تضطر منظمة التجارة العالمية إلى الدخول في فترة انتخابية مطولة في ظل ظروف غير مثالية، في حين تكافح للتعامل مع واقع جديد للاجتماعات عبر الإنترنت وما زالت تناقش إمكانية اتخاذ قراراتها افتراضيا.

من ناحية أخرى، صرح مصدر دبلوماسي لوكالة فرانس برس أنه يبدو أن هناك "إجماعاً" واضحاً على أن المرشح لتولي زمام الأمور في منظمة التجارة العالمية يجب ألا يأتي من "قوة اقتصادية كبرى"، وبالتأكيد ليس من الصين أو الولايات المتحدة، في ضوء الحرب التجارية بينهما.

 

ميديا الصالح .. Zagros tv

COVID-19
المصابين
5,378,880
الوفيات
342,879
المعافين
2,231,258
المصابين
476
الوفيات
5
المعافين
386
المصابين
4,272
الوفيات
152
المعافين
2,585