عدد ضحايا فيروس كورونا تتخطى محصلة وباء سارس

النسخة المصغرة
فيروس كورونا المستجد أودى بحياة 811 شخصا في الصين

تخطى عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا ووهان في الصين، عدد الوفيات الناجمة عن وباء متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد، الذي يُعرف بـ"سارس" عام 2003.

وأعلنت السلطات الصينية، الأحد، أن فيروس كورونا المستجد أودى بحياة 811 شخصا في الصين، في حصيلة تزيد عن تلك التي حصدها وباء "سارس" في العامين 2002-2003 في العالم أجمع.

وقالت السلطات الصحية في هوبي، إن الوباء حصد خلال الساعات الأربع والعشرين الفائتة أرواح 81 شخصاً إضافياً في هذه المقاطعة الواقعة في وسط البلاد والتي ظهر الفيروس للمرة الأولى في عاصمتها ووهان في أواخر كانون الأول/ديسمبر. كما سجّلت 2147 إصابة جديدة بالفيروس في المقاطعة.

وسجلت حالات الإصابة الجديدة أول تراجع أمس السبت، منذ الأول من فبراير، إذ انخفضت لما دون الثلاثة آلاف، مسجلة 2656 حالة من بينها 2147 في إقليم هوبي.

وأظهرت بيانات لجنة الصحة أن العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة في الصين بلغ 37198 شخصا.

وفي العامين 2002-2003 حصدت "المتلازمة الرئوية الحادة الوخيمة" (سارس) التي تنتمي مع فيروس كورونا المستجد إلى نفس السلالة الفيروس أرواح 774 شخصاً في العالم أجمع.

رفعت حاجي.. Zagros tv