خطط النمل الإقتصادية والزراعية..

النسخة المصغرة
الجزء الثالث..

للنمل سياسة اقتصادية وزراعية مذهلة ، تعلم الانسان دروسا في التقنين وعلم الاقتصاد، فهو من الحشرات القليلة التي أودع الله فيها غريزة ادخار الغذاء، بطرق فنية مدروسة بتقنية عالية، تناسب جميع انواع الطعام، بالاضافة الى توزيع المهام بين الحراثة والزراعة والتخزين والحماية وتربية الصغار والتنظيف الخ...

11111111111111111111

يحتفظ النمل بالحبوب في مسكنه الرطب الدافئ تحت الأرض دون أن يصيبها التلف، ويكمن السر في ذلك لاتباعه ، طرق تكتيكية دقيقة تناسب نوع الحبوب التي يتعامل معها،فهو يقطع حبة القمح الى نصفين كي لا ينمو رشيمها،الغريب ان النملة تشق الحبة شقين،اذا كان للبذرة رشيم واحد، لئلا تنبت لتبقى غذاءً، أما إذا كان للحبة رشيمان، تقسمها أربعة أقسام، لتلغي نمو رشيمها، وتقشر البقول لئلا ينبت من جديد،  أو تترك الحبوب عدة أسابيع في تهوية وحرارة معينة، وتسمح لها بعدها بالإنبات، فتنمو ويظهر لها ساقان وجذران صغيران حيث تقوم بقطعها وتجفيفها، كي تصبح مادة جاهزة تتغذى عليها طوال مدة الشتاء، كما أن النمل يقوم بتسميد أوراق الأشجار المقطعة ببراز نوع معين من الفراشات، وعندها ينمو عليها نوع من الفطريات يسمى(خبز الغراب )يقوم النمل بالتغذي عليه،فهو بذلك يتبع سياسة زراعية مذهلة، لا تختلف كثيرا عن  سياسة الانسان الزراعية.

11111111111111111111

كما أن بعض أنواع النمل يجلب بيوض المن لعشه، وعندما يفقس يحمله للخارج،ويضعه على النباتات التي تفرز الندوة العسلية، ثم يعيده لعشه في الليل، ويحلب منه هذه الندوة العسلية، كما يحلب ويربي الانسان المواشي،  حيث تعطي كل حشرة ما يقارب من ثمان وأربعين نقطة من هذا المحلول الطيب المذاق.

11111111111111111111

يمتلك النمل أدق نظام في التعامل الاجتماعي، أمة لها ملكة، ولها تنظيم، وعاملات لجني المحاصيل، والنمل لا يستهلك كل قوته ولو كان في شتاء الطويل، بل يستهلك نصف ما ادخره، والنصف الآخر يبقيه غذاء احتياطياً للعام القادم، يوزع الوظائف والمهمات بكل دقة وجدية، فللنمل قائد يوجهه ويأمره، وله مساكن يعيش فيها، بحيث تكون مقسمة لغرف معيشة، ومستودعات لخزن المؤن، ولها دهاليز معقدة وعليها حراسة مشددة على مدار الساعة، وتكون تلك المساكن قرى كاملة، وقد تبني عدة قرى كأنها قرى مستعمرات، تصل بينها طرق ومسالك بحيث تهتدي بها من على الارض، يمكن أن تشكل عدة نملات فقط مستعمرة، ويمكن أن تكون المستعمرة مؤلفة من ملايين النملات، ولكن معظم المستعمرة تتألف من النملات العاملات وهذه لا يمكنها التزاوج، إنما تقوم بمعظم العمل مثل جمع الغذاء ورعاية الصغار والدفاع عن المستعمرة.

11111111111111111111

هناك نوع آخر من النمل يبني بيوته فوق الأرض من أوراق الأشجار وأغصانها، ويكثر هذا تحت أشجار السرو والصنوبر، أو ينحت هذه البيوت في الأشجار العتيقة، كما يتخذ الإنسان من الجبال بيوتاً، ومع أن النمل لا يملك الآلات والعدد فإنه يبني أبراجاً في غاية الدقة مستعيناً بمقص فمه الحاد، حيث يمضغ ما يقصه بحيث يصبح كالعجين، ويجعله ملاطاً بين القطع الخشبية، وربما قلد القدماء المصريون النمل عندما بنوا مساكنهم وأهراماتهم .

لكل مملكة نمل، كلمة سر تحظر على النملات الغريبات، ولها ملكة تأمر وتنهى وتطاع، ولها السلطة المطلقة، ولكن إذا وجد ملكتان أو أكثر في مجتمعٍ آخر من النمل، تتفاهم هذه الملكات، وتتشاور وتتشارك في تنفيذ الأمر والنهي على عكس ملكات النحل.

11111111111111111111

ذكور النمل للتلقيح، وإناثه للعمل، وإناثه يبضن بيوضاً لذيذة الطعم ليست ملقحة، ولكنها تعدُّ غذاءً راقياً جداً لبعض النمال الصغيرة،تضع إناث النمل بيوضها في محال قرب مساكن الكبار من أجل الرعاية، وتخصص لها مربيات يلاحظنهن ليل نهار، مع تأمين الحرارة المناسبة لها، حتى تتفتح البيوض، وتخرج من البيوض على شكل دود صغير لا جناح لها ولا أرجل، تلاحظه المربيات وتطعمه، حيث يأكل بشراهة لعدة أسابيع،ثم يغزل بفمه، وينسج على نفسه كرة من الحرير وينام،فإذا مضت أيام نهض من رقبته، وقطع خيوط الكرة، وقبض حريرها المحيط به، تساعده المربيات في التخلص من تلك الخيوط وتقوم بتنظيفه حيث تظهر أرجله وأجنحته.

11111111111111111111

النمل يحب النظافة حباً مفرطاً، يعمل النمل في قراه بموجب انضباط مدهش وصارم للغاية، والصبية الصغار تبقى في الديار لا تخرج، تحفر الحجرات، وتشكل السراديب، وتنمو وهي فيها، بالإضافة الى وجود المربيات، وكذلك النمل المسؤول عن الحراثة، والتنظيف، وحفظ المؤن التي يحضرها النمل العامل،وهو يأبى كل الإباء أن يطلع أحد على أسراره، أو يتطفل عليه بمعرفة نظامه وقوانينه العجيبة في الحياة.

11111111111111111111

 

سوسن البياتي.. Zagros tv

 

COVID-19
المصابين
18,834,716
الوفيات
707,158
المعافين
12,024,636
المصابين
15,500
الوفيات
586
المعافين
9,551
المصابين
137,556
الوفيات
5,094
المعافين
98,442