السفارة الأمريكية لدى بغداد: لا مستقبلَ للعراق بقمع إرادة شعبه

النسخة المصغرة
نشجب قتل وخطف المحتجين العزل وتهديد حرية التعبير ودوامة العنف الدائر

نددت السفارة الأميركية في بغداد، الأربعاء، بقتل وخطف محتجين عزل على يد قوات الأمن في العراق، وحثت زعماء البلاد على التفاعل عاجلا وبجدية مع المتظاهرين لأنه "لا مستقبلَ للعراق بقمع إرادة شعبه" .

 وقالت في بيان "نشجب قتل وخطف المحتجين العزل وتهديد حرية التعبير ودوامة العنف الدائر، يجب أن يكون العراقيون أحرارا لاتخاذ قراراتهم الخاصة بشأن مستقبل بلدهم".

كما أوضحت أن الولايات المتحدة مهتمة على الدوام وبشدة بدعم عراقٍ آمنٍ ومزدهرٍ وقادرٍ على الدفاع عن شعبه ضد المجاميع العنيفة المتطرفة وردع أولئك الذين يقوضون سيادته وديمقراطيته.

إلى ذلك، شددت على أنه "بات جليًا أن على الحكومة العراقية والقادة السياسيين التفاعل عاجلا وبجدية مع المواطنين العراقيين المطالبين بالإصلاح"، معتبرة أن "لا مستقبل للعراق بقمع إرادة شعبه".

يذكر أن 13 محتجا على الأقل قتلوا بالرصاص خلال الساعات الأربع والعشرين حتى مساء الثلاثاء، وذلك بعد ضبط نفس نسبي مارسته القوى الأمنية على مدى أسابيع في محاولة لإخماد الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

رفعت حاجي.. Zagros tv