الحداد يبحث مع مجلس العموم البريطاني سبل تعزيز التعاون النيابي والعلاقات المشتركة بين البلدين

النسخة المصغرة
احلال الأمن والسلام وذلك لن يتحقق الا من خلال الاستقرار الإقتصادي والسياسي

زار نائب رئيس مجلس النواب العراقي بشير الحداد وبرفقة النواب أحمد الصفار والنائب حسين المالكي والنائب كاطع الركابي،  والقائم بالأعمال في السفارة العراقية بلندن جوان حسن مجلس العموم البريطاني، وكان في استقبالهم نائب رئيس مجلس العموم البريطاني هون ليندي والنائب فابايان هاملتين عضو مجلس العموم و آن كلود عن حزب العمال ورئيسة مجموعة كل الاحزاب من أجل العراق، وقد جرى الحديث حول العلاقات النيابية بين مجلس النواب العراقي و البرلمان البريطاني، وكذلك سبل تعزيز العلاقات بين العراق والمملكة المتحدة سيما أنهما بلدان عريقان في الحضارة والتاريخ ولهما تأثير كبير في العالم والشرق الأوسط، ومن الضروري استمرار التعاون بين البلدين وحماية الاستقرار فيها، وتعزيز حقوق الانسان ودحر الإرهاب والعمل من أجل نشر ثقافة التسامح والتعايش السلمي في المنطقة في وقت كثرت فيه الأزمات السياسية والاقتصادية والصراعات الاقليمية، بحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي لحداد.

هون ليندي من جانبه عبر عن سعادته بزيارة الوفد، و أكد على أن "الرؤية السائدة اليوم ترمي الى العمل لإرساء دعائم السلام العالمي"، مشيراً الى أن "المملكة عازمة على لعب دور محوري في نزع السلاح واحلال الأمن والسلام وذلك لن يتحقق الا من خلال الاستقرار الإقتصادي والسياسي وهو الأمر الذي نجتهد ونعمل عليه دوماً".

 

ميديا الصالح .. Zagros tv