تحرك لقوات النظام السوري الى المناطق الحدودية وأنقرة تهدد باستهدافها

النسخة المصغرة
يقضي بدخول الجيش السوري ترافقه الشرطة العسكرية الروسية إلى مدينتي كوباني ومنبج

أعلنت وكالة "سانا"السورية الرسمية اليوم الإثنين، بأن وحدات من الجيش السوري وصلن الى الشمال من البلاد لمواجهة العملية التركية، بالمقابل صرحت أنقرة" الجيش السوري يستعد لمحاربة الجيش التركي، وإن كان قادرا على ذلك فليتفضل".

  وسبق ذلك إعلان "الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا" عن توصلها إلى اتفاق مع روسيا والحكومة السورية يقضي بدخول الجيش السوري ترافقه الشرطة العسكرية الروسية إلى مدينتي كوباني ومنبج.

وأمس الأحد، أعلنت الإدارة الذاتية في شمال سوريا أنه تم الاتفاق مع الحكومة السورية "التي من واجبها حماية حدود البلاد والحفاظ على السيادة السورية، ليتدخل الجيش السوري وينتشر على طول الحدود السورية التركية"، مضيفةً أن تلك القوات ستقوم بمؤازرة "قوات سوريا الديمقراطية في التصدي "لهذا العدوان وتحرير الأراضي التي دخلها الجيش التركي والمرتزقة"، وذكرت أن هذا الاتفاق يتيح الفرصة أيضا لتحرير المدن السورية الأخرى التي دخلها الجيش التركي مثل عفرين.

من جانبها، أكدت تركيا أن قواتها ستقاوم الجيش السوري في حال دخل إلى شمال شرق البلاد.

وقال مستشار الرئيس التركي ياسين أقطاي، "إذا حاول الجيش السوري مقاومة ما تفعله تركيا شمال شرق سوريا والوقوف أمامه، فمن الممكن أن تندلع اشتباكات بين الجيشين".

وأضاف "الجيش السوري، الذي لم يتمكن حتى الآن من محاربة التنظيم الإرهابي (الوحدات الكوردية) الذي يسعى إلى تقسيم الأراضي السورية وبناء دولة منفصلة، يستعد لمحاربة الجيش التركي، وإن كان قادرا على ذلك فليتفضل".

رفعت حاجي.. Zagros tv