مستشارة الرئيس الأمريكي: جميع الخيارات مطروحة في البيت الأبيض ضد السلوك الإيراني

النسخة المصغرة
لهجوم المتكرر على المملكة العربية السعودية لن يساعد موقف طهران

أكدت مستشارة الرئيس الأميركي كيليان كونواي، أن "جميع الخيارات مطروحة في البيت الأبيض ضد السلوك الإيراني"، جاء ذلك عقب إجتماع لمجلس الأمن القومي الأميركي بحضور نائب الرئيس، ووزير الدفاع لمناقشة الهجوم على منشأتي أرامكو النفطيتين في السعودية.

وأضافت كوانواي: أن "الهجوم المتكرر على المملكة العربية السعودية لن يساعد موقف طهران".

وقالت كونواي إن "الرئيس وفريقه للأمن القومي ووزير الخارجية بومبيو وكبار الدبلوماسيين في بلادنا يحتفظون بخيارات كثيرة على الطاولة، خاصة حين يتعلق الأمر بالسلوك المشين وحماية المصالح الأميركية."

وأضافت: "نحن لم نلتزم بعقد أي اجتماع على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة، والرئيس سينظر في الأمر، لكن عندما تهاجم المملكة العربية السعودية مرات ومرات، وتهاجم المنشآت المدنية، وبنيات حيوية للاقتصاد العالمي فهذا لا يساعدك كثيرا."

وكان قد استشهد مسؤولون أميركيون بارزون بتقييمات الاستخبارات، ومن بينها صور الأقمار الصناعية، لتأكيد وجهة نظرهم بمسؤولية إيران عن هجمات السبت التي استهدفت البنية التحتية النفطية الرئيسية في المملكة العربية السعودية.

وقال المسؤولون إن المعلومات الاستخباراتية أظهرت أن الضربات لا تتفق مع نوع الهجوم الذي يمكن أن ينطلق من اليمن.

رفعت حاجي.. Zagros tv