الحشد الشعبي يعتدي على حماية نائب محافظ الموصل ونائب عنها

النسخة المصغرة
الاعتداء كان مقصودا ومهيأ له من قبل عناصر الحشد

أكد النائب في البرلمان العراقي عن محافظة نينوى، شيروان الدوبرداني، تعرض موكبه الذي كان برفقة موكب نائب محافظ الموصل من قبل عناصر من الحشد الشعبي "الشبك اللواء 30" في منطقة كوكجلي شرقي مدينة الموصل.

وقال الدوبرداني في حديث إعلامي ، إن "عناصر من حشد الشبك اللواء 30 اعتدوا على موكبي وموكب نائب محافظ نينوى، سيروان روزبياني، عند نقطة السيطرة المشتركة في منطقة كوكجلي شرقي الموصل"، مبيناً أن "الاعتداء كان مقصودا ومهيأ له من قبل عناصر الحشد".

وأضاف أن "عناصر الحشد اعتقلوا 4 من أفراد حمايتي وحماية نائب المحافظ وأطلقوا النار نحو الموكبين بعد مشاداة كلامية، قامو فيها ".

لكنه كشف في الوقت عينه أن العناصر تعرضوا خلال ساعتين إلى التعذيب والتوثيق بالسلاسل، والضرب والشتم والسب بألفاظ طائفية". متسائلاً "هل لأنهم فقط عناصر حماية لنائب في البرلمان العراقي يعارض انتهاكات وسرقات عناصر الحشد في الموصل، يتعرضون للضرب؟".

وأكد الدوبرداني أنه سيرفع دعوى قضائية وشكوى في البرلمان العراقي ضد تصرفات عناصر هذا اللواء، معتبراً أنهم "فعلوا ما فعلوه بأوامر من آمر اللواء المذكور والمدرج على لائحة العقوبات الصادرة عن الخزانة الأميركية قبل فترة قصيرة".

كما ناشد البرلمان العراقي الضغط على رئيس الوزراء للحد من عبث بعض عناصر الحشد وفصائله مع ممثلي الشعب العراقي، متسائلاً: "إذا كان هذا ما فعلوه مع نائب فكيف بالحري مع المواطن البسيط الذي لا حول ولا قوة له".

 

رفعت حاجي.. Zagros tv