الرئيس مسعود بارزاني: رغم دحر داعش في المعارك الجبهوية إلا إنه لم ينته بشكل تام

النسخة المصغرة
أبلغ بارزاني الوفد الضيف قلقه وملاحظاته تجاه أوضاع ومستقبل الشعب الكوردي في سوريا

إستقبل الرئيس مسعود بارزاني، اليوم الأربعاء في صلاح الدين، براين ماكفيترز نائب رئيس المبعوث الأميركي الجديد في العراق حيث  تم التطرق الى المستجدات السياسية في العراق والمنطقة وأوضاع كركوك والمناطق المشمولة بالمادة 140 من الدستور.

وخلال اللقاء الذي حضره ستيف فيكن، القنصل الأميركي في أربيل، عبر نائب رئيس المبعوث الأميركي الجديد في العراق عن سعادته باللقاء، وعن تقديره لدور الرئيس بارزاني في العملية السياسية في العراق والمنطقة، معلناً أنهم "جاؤا لزيارة الرئيس بارزاني ليطلعوا عن قرب على رأي سيادته حيال مجمل الأوضاع الحالية في العراق والمنطقة والعلاقات بين الإقليم وبغداد "، بحسب بيان صادر عن مكتب الرئيس بارزاني.

كما جرى في اللقاء، بحث "المباحثات بين الإقليم وبغداد بشكل مفصل"، ومن جانبه شدد الرئيس بارزاني، مرة أخرى، على "دعمه للحوار والتفاهم من أجل معالجة المشكلات وفق الأسس الدستورية".

كما تم تسليط الضوء على "الأوضاع السياسية في المنطقة وتهديدات ومخاطر داعش". وأعلن الرئيس بارزاني، أنه "رغم دحر داعش في المعارك الجبهوية، إلا إنه لم ينته بشكل تام، ويحاول الآن تنظيم نفسه. مؤكداً أن داعش يشكل تهديداً للجميع، سواء بشكل مباشروقريب، أو في المدى البعيد، وأن العوامل التي أدت الى ظهور داعش مازالت موجودة ولم يتم معالجتها".

وتابع البيان "في ذات الإجتماع تم التطرق الى المستجدات السياسية في العراق والمنطقة وأوضاع كركوك والمناطق المشمولة بالمادة 140 من الدستور".

أما الأوضاع في سوريا، فقد كانت محوراً آخراً في اللقاء، وأبلغ الرئيس بارزاني الوفد الضيف، قلقه وملاحظاته تجاه أوضاع ومستقبل الشعب الكوردي في ذلك البلد .

 

ميديا الصالح .. Zagros tv