عبد المهدي محرج أمام المجتمع الدولي من قرار الحشد الأخير

النسخة المصغرة
هذا الامر سيربك الوضع العسكري في العراق

 أكد عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، فالح العيساوي، اليوم السبت، ان الحكومة العراقية ومجلس النواب، لا يعلمان بقرار نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، بشأن تشكيل مديرية للقوة الجوية.

وقال العيساوي في تصريح إعلامي نقله شفق نيوز "اننا في لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، لا نعلم بقرار المهندس بشأن مديرية القوة الجوية، وسمعنا به من خلال وسائل الاعلام، وعموم البرلمان لا يعرف هذا القرار الا بعد الاعلان في وسائل الاعلام".

وتابع "وكما نعتقد ان رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي والحكومة لا تعلم بهذا القرار والأمر، كحال مجلس النواب، لا نعتقد ان عبدالمهدي ليس لديه اي علم بهذا الاجراء، ولهذا هو في موقف محرج جداً، خصوصاً امام المجتمع الدولي".

وقال العيساوي في حديث إعلامي، "لا نعرف ما هي الامكانيات التي يمتلكها الحشد"، مبيناً أن "القيادة الجوية العراقية المشكلة منذ 70 سنة لا تملك المطارات والطائرات والامكانيات وكيف للحشد المؤسس حديثا وهي قوة اشبه بقوة شعبية ووطنية لا ترتقي ان تصل الى نسبة 50 بالمئة من قدرات وامكانيات الجيش العراقي ان تشكل هكذا قوة".

واضاف "نحن مستغربين من هذا الاجراء ومن الناحية القانونية هم لا يملكون صلاحيات هذا التشكيل وهذا الامر سيربك الوضع العسكري في العراق وهناك امر ديواني سابق بادماج الحشد مع الجيش فكيف يتم هذا الاجراء كون هذه المؤسسة تابعة للقائد العام للقوات المسلحة".

رفعت حاجي.. Zagros tv