عبد المهدي يوجه بضرورة التزام الغضبان بتنفيذ التوصيات الخاصة بملف تهريب النفط

النسخة المصغرة
تمكين القضاة من اداء مهامهم خصوصا المرتبطة بقضايا النزاهة مع ضرورة سرعة الحسم

وجه رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، بضرورة التزام وزير النفط ثامر الغضبان، بتنفيذ التوصيات الخاصة بملف تهريب النفط، مبيناً أن المجلس الأعلى لمكافحة الفساد اطلع على 8824 قضية نزاهة معروضة أمام القضاء في عام 2019ــ حسب المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء.

وذكر المكتب في بيان  أن "المجلس الأعلى لمكافحة الفساد، عقد جلسته السابعة عشرة برئاسة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي ، حيث استعرض آخر المستجدات، وخصوصا مايتعلق بالاجراءات المتخذة في مجال مكافحة الفساد من قبل السلطات التنفيذية والقضائية والرقابية ، ومتابعة تنفيذ التوصيات المقرّرة من قبل المجلس وتنفيذها حسب الاختصاص".

وتابع أن المجلس "شدد على ضرورة اسناد السلطة القضائية وتمكين القضاة من اداء مهامهم خصوصا المرتبطة بقضايا النزاهة مع ضرورة سرعة الحسم".

وتابع "وجه رئيس مجلس الوزراء بضرورة التزام وزارة النفط بتنفيذ التوصيات الخاصة بملف تهريب النفط، وبالجدول الزمني الموضوع لهذا الغرض مع متابعة الاجراءات التنفيذية، بمايضمن القضاء على منظومات الفساد في ملف النفط".

واردف أن "المجلس ناقش مجموعة من الخطوات والاجراءات التي تعزز من الشفافية وحماية المال العام".

داعياًجميع الجهات والاشخاص الذين لديهم ملفات فساد وادلة ادانة حول أية قضية او ملف محدد، الى تقديمها ومساندة الجهات الحكومية والقضائية وتمكين الجهات الرقابية من انجاز اعمالها.

رفعت حاجي.. Zagros tv