الرئيس بارزاني يستقبل القنصل الفرنسي العام في أربيل

النسخة المصغرة
تم التأكيد على الحوار وإنتهاج السبل السلمية

إستقبل الرئيس مسعود بارزاني، اليوم الخميس في صلاح الدين، دومنيك ماس القنصل الفرنسي العام في إقليم كوردستان، حيث جرى التطرق الى المشكلات بين أربيل وبغداد، وطرق حلها، كما تم التأكيد على الحوار وإنتهاج السبل السلمية.

وذكر بيان صادر عن المكتب الاعلامي للرئيس بارزاني إنه "خلال اللقاء، عبرالقنصل الفرنسي عن شكره لإتاحة اللقاء، وقدم تهانيه للرئيس بارزاني بمناسبة عيد الأضحى وذكرى ميلاد سيادته وذكرى تأسيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني، معلناً إنتهاء مهامه في كوردستان".

وأضاف البيان "أعرب عن تقديره وتقدير حكومته للدعم الذي حصل عليه خلال الأعوام التي أدى فيها مهامه في الإقليم، معرباً عن شكره لحكومة الإقليم وشعب كوردستان، وقيم عالياً العلاقات بين بلاده والإقليم. كما وصف شعب كوردستان بصاحب المواقف الطيبة، مؤكداً إنه سيتذكر دوماً دعم ومساندة شعب كوردستان ولا ينسى كوردستان أينما يكون" .

من جانبه، أشار الرئيس بارزاني الى "علاقات الصداقة بين كوردستان وفرنسا، وإرتباطها الوثيق بالمواقف المهمة لفرنسا حيال شعب كوردستان، مؤكداً على أهمية إستمرار وتعزيز تلك الصداقة، كما تمنى النجاح للقنصل دومنيك ماس في مهامه الجديدة".

وفي محور آخر من اللقاء "جرى التطرق الى المشكلات بين أربيل وبغداد، وطرق حلها. كما تم التأكيد على الحوار وإنتهاج السبل السلمية".

 

ميديا الصالح .. Zagros tv