جاويش أوغلو: سنطهر شرق الفرات ولن نسمح لأمريكا بإلهائنا

النسخة المصغرة
الولايات المتحدة لم تفِ بوعدها بشأن منبج

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، إن تركيا عازمة على تطهير منطقة شرق الفرات من عناصر تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي مهما كلفها ذلك ـ حسب صحيفة ديلي صباح التركية الرسمية.

وأضاف تشاوش أوغلو، في تصريحات أدلى بها يوم أمس الأحد، بمقر حزب العدالة والتنمية في مدينة أنطاليا المطلة على البحر المتوسط جنوبي تركيا، أن أنقرة اتخذت كافة التدابير اللازمة ضد التهديدات الخارجية.

وأشار تشاوش أوغلو أن "تركيا ستطهر شرق الفرات من عناصر تنظيم ي ب ك/ بي كا كا، كما طهّرت عفرين وجرابلس من عناصر داعش".

وتابع قائلًا: "سنطهر شرق الفرات مهما كلفنا ذلك، لا يوجد أي تغيير في عزيمتنا ولن نسمح لأمريكا بإلهائنا على غرار اتفاق منبج".

ولفت إلى أن تركيا اتخذت خطوات مهمة في عملية شرق فرات، مذكّرًا بأن "الولايات المتحدة لم تفِ بوعدها بشأن منبج".

وأضاف مخاطبًا الولايات المتحدة: "إما أن نقوم بتنظيف منطقة شرق الفرات معًا، أو أن تدخل تركيا وحدها المنطقة لتنظيفها من الإرهابيين".

وكان أنقرة وواشنطن قد توصلتا إلى اتفاق  يوم الأربعاء المنصرم، يقضي بإنشاء مركز عمليات مشتركة في تركيا خلال أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة (شرق الفرات) شمالي سوريا.

رفعت حاجي.. Zagros tv