عادل عبدالمهدي يعرب عن اعتزازه بتطور العلاقات العراقية الروسية

النسخة المصغرة
اهتمام روسيا بمشاركة العراق في مؤتمر استانة كمراقب

استقبل رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي ، اليوم ، المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى سوريا الكسندر لافرنتييف ، والوفد المرافق له والذي ضم نائب وزير الخارجية وعددا من المسؤولين في وزارتي الدفاع والخارجية والقائم بالاعمال الروسي في بغداد ، حيث جرى بحث العلاقات بين البلدين في المجالات الاقتصادية وتعزيز قدرات القوات العراقية ، وتطورات الاوضاع في سوريا وتحقيق الاستقرار فيها والاستعدادات الجارية لعقد مؤتمر استانة ، الى جانب بحث الاوضاع الإقليمية والأزمة الحالية بين الولايات المتحدة الامريكية والجمهورية الاسلامية الايرانية .

وجاء في بيان للمكتب الاعلامي لعبد المهدي "أعرب السيد رئيس مجلس الوزراء عن شكره وتقديره لمواقف الرئيس بوتن الداعمة للعراق واعتزازه بتطور العلاقات وارتياحه لوجود الرغبة المشتركة بتوسيعها في المجالات كافة ، وأكد سيادته ان العلاقات العراقية الروسية مهمة ومؤثرة ويجب تعزيزها لمصلحة البلدين والشعبين والمنطقة ولمواصلة محاربة داعش ، مشيرا الى اهمية التعاون والتفاهم حول مختلف القضايا الإقليمية والعمل على تجنيب المنطقة خطر الارهاب وتداعيات التصعيد والحرب وتحقيق السلام والاستقرار لشعوبها ". 

وأضاف البيان "نقل المبعوث الروسي تحيات رئيس روسيا الاتحادية فلاديمير بوتن وأمنياته للعراق وحكومته وشعبه بالمزيد من التقدم والاستقرار والازدهار ، والرغبة بإستمرار التعاون بين البلدين الصديقين وتعزيز العلاقات الثنائية المتنامية ، وترحيب بلاده بعودة العراق الى دوره في المنطقة بقوة ، والعمل المشترك بين العراق وروسيا فيما يخص محاربة الإرهاب والسعي لتحقيق الاستقرار في سوريا وعموم المنطقة ، واهتمام روسيا بمشاركة العراق في مؤتمر استانة كمراقب ، وضرورة تعاون دول الجوار لإنهاء حالة الحرب فيها واستمرار جهود محاربة الارهاب والقضاء على بقايا داعش .

ميديا الصالح .. Zagros  tv