وفاة مسافر ياباني على متن طائرة مكسيكية لإبتلاعه 246 كيساً من الكوكايين

النسخة المصغرة
يبلغ طوله الواحد منها 2.5 سم وعرضه 1 سم، في معدته وامعائه أثناء تشريح الجثة

توفي رجل ياباني في طائرة مكسيكية، انطلقت من مدينة مكسيكو سيتي إلى مدينة ناريتا اليابانية، بعدما ابتلع 246 كيساً من الكوكايين.

واضطرت الطائرة، المُتجهة إلى مطار ناريتا الدولي في اليابان، للهبوط اضطرارياً في ولاية سونورا المكسيكية، بعدما بدت على هذا الشخص آثار تشنجات عصبية نجمت عن تعرضه لأزمة دماغية.

وقالت السلطات المكسيكية إن الراكب الياباني، الذي عرفته باسمه الأول فقط «أودو إن»، وصل إلى المكسيك قادماً من بوغوتا عاصمة كولومبيا، وتوفي في الطائرة بسبب أزمة دماغية ناتجة عن تناول جرعة زائدة من المخدرات.

وتمكن رجال الأمن من العثور على أكياس تضم مادة الكوكايين، يبلغ طوله الواحد منها 2.5 سم وعرضه 1 سم، في معدته وامعائه أثناء تشريح الجثة.

وأكملت الطائرة رحلتها بعدد الركاب المتبقين الذين بلغ عددهم 198 باتجاه ناريتا اليابانية، بعد الهبوط الاضطراري لإسعاف الرجل. وأكدت السلطات المكسيكية أنها ستستكمل التحقيق في الحادث.

رفعت حاجي.. Zagros tv