عبدالمهدي يقرر إبقاء خلية مواجهة السيول والفيضانات في حال اجتماع دائم

النسخة المصغرة
حماية الارواح اهم من الممتلكات، وحثّ الجميع على العمل بروح الفريق الواحد

قرر رئيس مجلس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، إبقاء خلية مواجهة السيول والفيضانات في حال اجتماع دائم، عقب اجتماع خاص يوم أمس الجمعة، لتقييم وضع مياه السيول والاجراءات واتخاذ القرارات اللازمة بشـأنها لحماية المواطنين والمزارعين وتعويضهم عن خسائرهم .
وجاء في بيان أصدره مكتب عبد المهدي، ان "رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي وجه  بـ"الاستمرار بالعمل الميداني وتغليب المصلحة الوطنية العامة واستمرار المتابعة والرصد الدقيقين لتقليل مخاطر السيول والفيضانات".

وقرر "إبقاء خلية مواجهه السيول والفيضانات في حال اجتماع دائم واطلاع المواطنين بشكل يومي على البيانات والارقام الدقيقة، وأكد على ان حماية الارواح اهم من الممتلكات، وحثّ الجميع على العمل بروح الفريق الواحد ".

ودعا عبد المهدي المواطنين الى "التعاون التام مع المسؤولين ووضع كافة الامكانات الحكومية تحت تصرف وزارة الموارد المائية لإنجاح جهوده".

وأكد المسؤولون والمحافظون والخبراء على ان "الوضع مطمئن وتحت السيطرة وان العمل مستمر على مدار الساعة بالرغم من كميات المياه الهائلة التي لم يشهد العراق مثلها منذ اكثر من ٣٥ سنة".

رفعت حاجي.. Zagros tv