عبد المهدي: العراق دولة ديمقراطية واولوياتنا الانفتاح على دول الجوار

النسخة المصغرة
أكد عبد المهدي حرص العراق على تطوير العلاقات مع بريطانيا والاستمرار بالتعاون في مجال مكافحة الارهاب وتحقيق الاستقرار


أكد رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، اليوم الخميس، خلال تلقيه اتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية البريطاني جيرمي هنت، أن العراق دولة ديمقراطية تتعدد فيها الآراء والمواقف حيال مختلف القضايا التي تهم البلاد، والحكومة العراقية تضع في مقدمة اولوياتها الانفتاح على دول الجوار واقامة علاقات تخدم الامن والاستقرار لشعوب المنطقة.

وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي أن "رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي تلقى اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية البريطاني جيرمي هنت، اكد فيه دعم الحكومة العراقية ومساندة جهودها بترسيخ الأمن والاستقرار وتعزيز مكانة العراق في محيطه العربي والاقليمي والدولي".

وأشار البيان الى أن "أكد عبد المهدي حرص العراق على تطوير العلاقات مع بريطانيا والاستمرار بالتعاون في مجال مكافحة الارهاب وتحقيق الاستقرار والازدهار الاقتصادي، وأن الحكومة العراقية تضع في مقدمة اولوياتها الانفتاح على دول الجوار واقامة شبكة علاقات تخدم الامن والاستقرار والتنمية لشعوب المنطقة".

وقال عبد المهدي "استقبلنا في بغداد مؤخرا مسؤولين من دول الجوار بينهم الرئيس الايراني ووزير التجارة السعودي ترافقهم وفود مسؤولة واقتصادية كبيرة"، بحسب ما أورد البيان.

وحول الموقف من تواجد قوات التحالف في العراق، أكد رئيس الوزراء تقدير الحكومة لدورها بمحاربة الارهاب وتقديم التدريب والمشورة، وإنها موجودة بدعوة من الحكومة العراقية وتتحرك بموافقتها وانه لا توجد قواعد عسكرية اجنبية، كما لا توجد اهداف اخرى لهذه القوات سوى محاربة داعش وتدريب القوات العراقية"، مبيناً أن "العراق دولة ديمقراطية تتعدد فيها الآراء والمواقف حيال مختلف القضايا التي تهم البلاد".

 

ميديا الصالح .. Zagros tv