المطبخ الموصلي والكبة الموصلية العريقة

النسخة المصغرة
اغلب الأطعمة والعصائر تعود إلى حضارات بلاد ما بين النهرين

يتميزالمطبخ الموصلي باطباقه اللذيذة المشهورة والغنية بتنوعها واختلاف مكوناتها، ويعتبر من مطابخ الشرق الاوسط العريقة الموغلة في القدم، والتي تمتلك صفات خاصة تميزها عن غيرها من المطابخ، لكنها تشترك مع المطبخ الشامي بالصفات والمكونات المستخدمة، ولعلّ أشـهر المكونات التي تدخل في تشكيل تلك الاطباق الموصلية هي :الدقيق والأرز والقمح والبرغل والخضراوات والبقوليات والبهارات واللحوم ومشتقات الالبان والمكسرت.

وعند قراءة تاريخ المطبخ الموصلي، نجد أن اغلب الأطعمة والعصائرتعود إلى حضارات بلاد ما بين النهرين حيث ذكرت في الالواح المكتشفة في عهد اشور ناصر بال، وكانت من ما قدمه الملك في قصره، ثم انتقلت عبر الحضارات إلى الساسانين ومن ثم إلى العباسيين، الذين شهد فن الطهو في عهدهم  تطورا سريعا وواسعا.

وبالنظر الى اللوحة الفنية المميزة التي يرسمها المطبخ الموصلي على المائدة، سنجد الكثير من الاصناف المميزة ، لتشمل انواع المقبلات والشوربة والمرق والرز والمشاوي والدولمة والكبة والطرشي والعصائر واشكال الخبز والمعجنات وغيرها

ولعل اهم ما يعنينا في بحثنا هذا هو الكبة الموصلية، المميزة بنكتها الرائعة وطعمها المميز، والتي غزت كل موائد العائلة العراقية ، بكل انواعها واشكالها واحجامها.

انواع الكبة الموصلية

1-كــبب كبار (كبه موصـلية) وباللهجة الموصلية كبب كباغ:

zagros

وهي من الاكـلات الشهية التي تصنع من البرغل عادة ولحم الغنم والبصل والبهارات وتغلى بالماء والملح، بعد ان تحشى بالكشمش واللوز والفستق، تكون قليلة السُّمك وكبيرة القطر اجمالا.

2-كبب جـغش (كبب جرش): وتصـنع من عجينة الجريش  (البـرغل الناعم) بعد ان تحشي باللحم والبصل والبهارات ،وتكون ذات حجم صغير، تؤكل مقلية أو مسلوقة.

3-كبب غـز (كبب أرز): وتـصنع من عجينة الأرز المحلوج، بعد اضافة الكمون وتحـشى باللحم الضـان والبصل والكرافس وتؤكل مقلية.

كبة حامض : وتعـمل من كبة الجريش، بعدها تـغلى بمرق الحامض الذي يـعمل من الشـلغم واللحم الشرح والقرع والبصل والكرفس والفلفل.

كبة اليخني :

zagros

هي كبة تمن تطبخ عادة مع مرقة تحتوي على الحمص ولحم ذي عظم وتطبخ عادة في الأعياد وخاصة عيد الفصح.

كبة قيسي : و(القيسي يعني في الكوردية فاكهة المشمش) ما يميز هذه الكبة حجمها الصغير، تحتوي على حشوة من لحم الغنم والبهارات فقط، تسقط في مرقة حلوة الطعم، تحتوي المرقة على لحم بعظم، وعلى "قيسي(وهو المشمش المجفف) أو أحياناً تستبدل بالتمر، لاضافة الطعم الحلو، ما يميز هذه الكبة حضورها الموائد بشكل كبير في الموصل، وخاصة في عيد رأس السنة.

سوسن البياتي.. Zagros tv