تحالف الإصلاح تصعّد لهجتها تجاه عبدالمهدي ملوّحاً بفض التوافق

النسخة المصغرة
فهو بهذا واهم ولن يمر اي وزير معترضين على اسمه

لوّح النائب عن تحالف الاصلاح بدر الزيادي، بفك عرى التوافق الذي تسلم عبدالمهدي المنصب من خلاله، بعد رفض الأخير لاسماء المناصب الشاغرة للوزراء.

وقال عضو تحالف سائرون النائب بدر الزيادي في بيان نشره مكتبه الاعلامي اليوم الخميس، ان "عبد المهدي أتى عن طريق التوافق وعليه ان يجلس مع قادة الاصلاح لاستكمال التشكيلة الحكومية".

ورأى النائب ان "عبد المهدي خرج عن التوافق وبدأ يصر على نفس المرشحين ويتجه الى البناء ويترك الاصلاح"، مشيرا الى ان "إصراره وتحديه لتحالف الاصلاح فهو بهذا واهم ولن يمر اي وزير معترضين على اسمه وعليه استبداله".

وكان مجلس النواب العراقي قد اخفق يوم الثلاثاء في التصويت على مناصب الوزراء الشاغرة في الحكومة الاتحادية الحالية، بعد أن احتدم الخلاف بين تحالفي "الاصلاح" الذي يقوده زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، وبين "البناء" بزعامة هادي العامري الامين العام لمنظمة "بدر" على مناصب الوزراء الشاغرة في الحكومة الحالية.

وتمكن "الاصلاح" من كسر نصاب جلسة يوم الثلاثاء التي كان من المقرر ان تشهد التصويت على المناصب الوزارية الشاغرة.

وكان عبد المهدي قد قال في مؤتمر صحفي عقده ان "حالة من الفوضى حصلت في مجلس النواب حالت دون اكمال التشكيلة الوزارية، مضيفاً  "لن نقدم قوائم وزراء اضافية، ونتطلع لاتفاق نيابي للتصويت على قائمة الاسماء الحالية او اية قائمة اخرى".

رفعت حاجي.. Zagros tv