الخبراء يعثرون على رسم أولي للموناليزا "عارية"

النسخة المصغرة
عثر الخبراء في فرنسا على لوحة لمرأة عارية

عثر الخبراء في فرنسا على لوحة لمرأة عارية، رجحوا أن تكون رسما تمهيديا للوحة العالمية الشهيرة "الموناليزا" للرسام الإيطالي ليوناردو دا فينشي.

وكانت اللوحة معروضة ضمن مجموعة أعمال فنية تعود إلى عصر النهضة في متحف "كوندي" في قصر شانتيلي، وتعرف اللوحة باسم "مونا واننا"، التي تم رسمها في ورشة عمل دافنشي، بحسب صحيفة "التلغراف".

وبعد الفحص الدقيق من قبل الخبراء الفرنسيين في متحف "اللوفر"، توصلوا إلى استنتاج أن الفنان دافنشي هو من رسم هذه اللوحة تمهيدا لـ"الموناليزا".

ووفقا لما ذكره "ماثيو ديلديك" أمين متحف "كوندي"، فإن كلا اللوحتين "الموناليزا" و"مونا واننا" متطابقتين من حيث الحجم وتقاسيم الجسد وطول الأذرع.